متى نقول في أمان الله

kiro elbadry

تعد جملة في أمان الله هي من الأدعية الدارجة بكثرة والأخص في بلاد الشرق الأوسط، والتي أصبح العديد من الأشخاص يتداولونها بكثرة فيما بينهم بالدعاء لبعضهم الله بنية ومحبة خالصة، وفي مقالنا وخلال السطور التالية سنعرض عليكم متى نقول في أمان الله.

متى نقول في أمان الله

قد يجهل الكثير متى نقول في أمان الله في المواقف المناسبة، وفيما يلي نذكر لكم بعض منها كالتالي:

  • تُقال عبارة في أمان الله عند توديع على شخص يسافر أو يغادر مكان، وتقال الجملة لشدة الخوف عليه والحرص فندعو له بأن يكون في أمان الله وحفظه.
  • فليس هناك مكان في كافة العالم ملجأ أفضل من أمن الله وحفظه، فالله عز وجل له الحق في كافة التصريف بين عباده كما أنه القادر على حفظ المؤمن وتهدئه هلعه، وبالتالي لا يوجد أكرم ولا أعظم من جنب الله عز وجل.

شاهد أيضًا: اذا احد قالي صوري جسمك وش ارد

الرد على في أمان الله

على الرغم من أنه لم يتم ذكر في السنة النبوية الشريفة أي نصوص أو أحاديث ذُكرت فيها قول في أمان الله أو الرد الصحيح لها، إلا أن هناك بعض الردود التي يفضل ذكرها كرد عليها، منها كما يلي:

  • في حفظ الكريم وأمانته.
  • رعاك الله وحفظك من كل مكروه وسوء.
  • في رعاية الله.
  • مع السلامة.
  • صاحبتك السلامة.
  • سهل الله طريقك.
  • يسر الله أمرك.
  • أستودعك عند ربي الذي لا تضيع ودائعه.
  • سهل لك ربي سبيلك.

شاهد أيضًا: اذا احد قالي فديتك وش ارد؟ وما معنى فديتك؟

حكم قول في أمان الله

حينما يودع المسلم أخوه عند الخروج يتفنن في عبارات وأدعية بهدف حفظه ورعايته سواء كانت العبارات لنفسه أو لشخص يهتم له، وفي النقاط التالية نذكر لكم حكم قول في أمان الله، كالتالي:

  • كما هو معروف بأن الأدعية هي واحدة من أفضل العبادات العظيمة في الإسلام، وبالتالي لا يوجد حرج في أن يدعو المسلم لأخيه في أمان الله.
  • بحيث يشير الدعاء إلى تسليم هذا الشخص في أمانة الله والدعاء له بالحفظ والطمأنينة وعدم إصابته مكروه ما.
  • كما لا يوجد حرج على أن يتم الدعاء بها بعد إلقاء السلام أو بعد أداء تحية الإسلام على ذلك الشخص، فوفقا لما ذُكر على لسان أبو هريرة أن الرسول صلى الله عليه وسلم قال: “إذا انتهى أحدُكم إلى المجلسِ فليسلِّم، فإذا أراد أن يقوم فلْيسلمْ؛ فليستِ الأولى بأحقُّ من الآخرةِ”.
  • وبالتالي فيجب على المسلم بعد إلقاء تحية الإسلام التوجه بالدعاء لأخيه بما يرغب فيه كالدعاء في حفظ الله أو في أمان الله، وله مثل أجر هذه الدعوة، وذلك بسبب تنفيذه لسنة الرسول صلى الله عليه وسلم ودعوته لأخيه.

وصلنا إلى ختام مقالنا عن متى نقول في أمان الله، والذي ذكرنا في موضع قول في أمان الله الصحيح، وذكر الرد المناسب لهذا القول، إضافة إلى حكم قول في أمان الله، نتمنى أن ينال المقال إعجابكم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *